اتصل بنا
Banner
عام

سفير دولة الإمارات لدى مدريد يشارك في محاضرة عن "تشكيل الاستدامة" وعلاقة التعليم العالي بمكافحة تغير المناخ

الأربعاء 23/6/2021

شارك سعادة ماجد السويدي، سفير دولة الإمارات لدى المملكة الإسبانية في محاضرة بعنوان "تشكيل الاستدامة: دور التعليم العالي في مكافحة تغير المناخ العالمي" شارك فيها كل من فخامة فرانسوا أولاند الرئيس السابق لجمهورية فرنسا، ود. أندرو هاملتون رئيس جامعة نيويورك.

وسلّط سعادة السويدي في المحاضرة الافتراضية - التي نظمّتها جامعة نيويورك بأبوظبي بمناسبة مرور 10 سنوات على تأسيسها - الضوء على دور دولة الإمارات في مكافحة التغير المناخي، موضحاً أنّها من الدول الأوائل عالمياً في 8 مؤشرات خاصة بالتغير المناخي والبيئة لعام 2020، حيث أنّها كانت سبّاقة للانضمام للاتفاقيات الدولية المعنية بمكافحة التغير المناخي، وحشد الجهود الدولية للدفع بتحقيق أهدافها، وتعزيز التعاون الدولي في هذا الصدد.

كما أشار سعادته إلى استضافة دولة الإمارات الحوار الإقليمي الأول للتغير المناخي في أبريل الماضي، والذي عقد في ظل إنجازات رائدة على الصعيدين المحلي والدولي، مثل الالتزام بتقليل الإنبعاثات الكربونية عبر 14 مشروعاً تحت مظلة مشاريع آلية التنمية النظيفة. 

وركّز السويدي خلال حديثه على أهمية البحث العلمي في مكافحة التغير المناخي، وعلى دور طلبة المرحلة الجامعية والدراسات العليا بتحليل الآثار المترتبة على ظاهرة التغير المناخي والعمل على إيجاد الحلول. وأضاف أن التنمية المستدامة ليست هدفاً علمياً فقط وإنما اقتصادي يسمح بإعداد خارطة طريق لتحقيق مستقبل أفضل وأكثر استدامة، وبانتقال العالم إلى مسار مستدام ومرن.

وتعد جامعة نيويورك في أبوظبي أحد المراكز الجامعية والعلمية الرائدة في أبحاث الطاقة النظيفة وعلوم البيئة في منطقة الشرق الأوسط.

يوجهك هذا الرابط إلى موقع خارجي قد يكون له سياسات مختلفة للمحتوى والخصوصية عن موقع وزارة الخارجية والتعاون الدولي لدولة الإمارات العربية المتحدة.