اتصل بنا
Voting
-

الندوة الافتراضية "المرأة تحدث تأثيراً في الشرق الأوسط لخلق عالم أفضل"

الإثنين 21/3/2022

في 24 فبراير 2022 ، استضافت القنصلية العامة لدولة الإمارات العربية المتحدة ندوة افتراضية عبر الإنترنت بالشراكة مع قسم دراسات النوع الاجتماعي بجامعة هونج كونج وجناح المرأة بمعرض إكسبو دبي 2020 بعنوان "المرأة تحدث تأثيرًا في الشرق الأوسط لخلق عالم أفضل" ، وركزت الندوة على إلقاء الضوء على جناح المرأة الأول من نوعه في معرض إكسبو دبي 2020 والذي شاركت في إقامته مؤسسة "كارتييه" الشهيرة.

شارك في الندوة كل من الشيخ سعود المعلا – القائم بالأعمال بالإنابة والدكتورة إليزابيث لاكوتور – مديرة قسم دراسات النوع الاجتماعي بجامعة هونج كونج والسيدة نورة قرقاش – مديرة جناح المرأة – معرض إكسبو دبي 2020 والآنسة لانا فاروقي – رئيسة مشروع جناح المرأة لمؤسسة كارتييه في منطقة الشرق الأوسط. وقد حضر الندوة ما يزيد عن 100 مشارك معظمهم من أساتذة وطلاب الجامعات من هونج كونج والإمارات العربية المتحدة. 

بدأت الندوة بكلمات افتتاحية للقائم بالأعمال بالإنابة الشيخ سعود المعلا الذي أكد التزام دولة الإمارات بمبادئ تمكين المرأة ، مستشهداً بالإنجازات الملحوظة التي حققتها الدولة في السنوات الأخيرة ، بما في ذلك تحقيق التكافؤ بين الجنسين في برلمانها في عام 2021 ، وإدراج تسع وزيرات في مجلس الوزراء. وبالنظر إلى دعم القيادة الإماراتية الطويل الأمد للنساء والفتيات في المجتمع، فمن الطبيعي أن يكون في معرض إكسبو دبي 2020 جناح خاص للمرأة.

في عرضهما المشترك ، قامت السيدة نورة قرقاش ، مديرة جناح المرأة ، والسيدة لانا فاروقي ، رئيسة مشروع جناح المرأة في كارتييه (الشرق الأوسط) بأخذ الحضور في جولة افتراضية للجناح الذي يقع في منطقة الاستدامة بالمعرض ويحمل شعار "عندما تزدهر المرأة تزدهر الإنسانية". يبرز هذا الشعار الفكرة البسيطة والعميقة التي مفادها أن المساواة بين الجنسين جزء أساسي من التنمية المستدامة ، وأن تمكين المرأة يخلق تأثيرًا مضاعفًا يفيد المجتمع بأكمله - بما في ذلك الرجال والنساء والأطفال. ويتم اصطحاب زوار جناح المرأة في رحلة سردية تبدأ من الغرفة الغامرة ، حيث يتم عرض فيلم قصير بعنوان "سيدات مدهشات" للمخرجة نادين لبكي الحائزة على جائزة، ثم عبر غرفة الإنجازات حيث يتم تقديم تأثير السيدات عبر التاريخ في شكل مجرة كونية تبرز السيدات كالنجوم التي سلطت ضوءها على الحضارة الإنسانية، ثم غرفة التحديات، والتي تعرض قضايا المرأة مثل الافتقار إلى المشاركة السياسية وتشويه الأعضاء التناسلية والفقر ، وآثار وباء كوفيد-19، ثم تبلغ الرحلة السردية ذروتها في غرفة الحلول وغرفة التكريم اللاتي تقدمان الأمل وتدعو الزوار ليكونوا جزءًا من الحركة الهادفة لتمكين المرأة.

أشارت المتحدثتان كيف يضيف جناح المرأة من خلال منشآته الفنية باستخدام الواقع الافتراضي ووسائل الإعلام الأخرى لمسة إنسانية ويسمح للزوار بالمشاركة في الحياة اليومية للمرأة العادية والشعور بطاقتها وعواطفها. وقد لاقى ذلك استجابة هائلة من الزوار وألهم عدداً كبيراً من الرجال والنساء والشباب للتساؤل عما يمكنهم فعله لإحداث فرق ، وهذا هو بالضبط التأثير الذي يأمل جناح المرأة في تحقيقه. ومن أجل زيادة نشر الوعي بقضايا المرأة يتم استضافة البرامج الثقافية لجناح المرأة في قاعة "المجلس" حيث تتم إقامة العديد من المناقشات الملهمة والشاملة ، لا سيما سلسلة مناقشات المرأة العربية أو المرأة في الإسلام التي تسعى إلى معالجة الصور النمطية المسيئة للمرأة وللإسلام معاً.

اختتمت الندوة الافتراضية بدعوة إلى العمل ، حيث لا يهدف جناح المرأة فقط إلى تقديم تجربة مشاهدة سلبية، ولكنه يدعو الجميع إلى بذل الوقت والجهد ليكونوا جزءًا من الحوار الدائر حول تمكين المرأة، والتعاون معًا لتحسين الوضع الراهن للنساء على الصعيد العالمي.

يوجهك هذا الرابط إلى موقع خارجي قد يكون له سياسات مختلفة للمحتوى والخصوصية عن موقع وزارة الخارجية والتعاون الدولي لدولة الإمارات العربية المتحدة.