تـابـعنـا
Voting
عام

صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد يستقبل وفدا من البرلمان العربي والمشاركين في فعاليات إطلاق الوثيقة العربية لحقوق المرأة.

الثلاثاء 08/10/2019

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة اليوم وفدا من البرلمان العربي والمشاركين في فعاليات " الوثيقة العربية لحقوق المرأة " التي يطلقها البرلمان العربي بالتعاون مع المجلس الوطني الاتحادي..

ترافقهم معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي.

وتناول اللقاء - الذي جرى في مجلس قصر البحر في أبوظبي - دور البرلمانات العربية في تجسيد تطلعات الشعوب في العالم العربي نحو التنمية والتطور والاستقرار إضافة إلى التعاون الإيجابي بين البرلمانات والحكومات في تحقيق هذه التطلعات والتعامل الفاعل مع التحديات التي تواجه المجتمعات العربية .

وأكد سموه أن البرلمان العربي له دوره المهم في تعزيز العلاقات بين الشعوب العربية وتعميق البعد الشعبي للعمل العربي المشترك ورفده بمزيد من أسباب الفاعلية والحيوية والدفاع عن القضايا العربية في المحافل البرلمانية الإقليمية والدولية فضلا عن بناء جسور التعارف بين الشعوب العربية وشعوب العالم.

وأثنى سموه على " الوثيقة العربية لحقوق المرأة " التي يطلقها البرلمان العربي بالتعاون مع المجلس الوطني الاتحادي ..مشيرا إلى أن إطلاق الوثيقة يعد تأكيدا للاهتمام العربي بالمرأة وأهمية دورها في مجال التنمية والتقدم .. منوها بالتجربة الإماراتية المتميزة في مجال تمكين المرأة.

من جانبه أشاد الوفد بالدعم الذي تقدمه قيادة دولة الإمارات للمرأة وجهود التمكين التي تنتهجها الدولة لتعزيز دورها في مسيرة بناء الوطن وتقدمه.

حضر مجلس قصرالبحر سمو الشيخ عبدالله بن راشد المعلا نائب حاكم أم القيوين وسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية والفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وسمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم ومعالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح.

يوجهك هذا الرابط إلى موقع خارجي قد يكون له سياسات مختلفة للمحتوى والخصوصية عن موقع وزارة الخارجية والتعاون الدولي لدولة الإمارات العربية المتحدة.